07:24 م - الأربعاء 20 سبتمبر 2017 م
›› آخر الأخبار:

الاحتلال الاسرائيلي لن يستطيع اخراس صوت الصحافة الحرة !!

2017-05-05

الاحتلال الاسرائيلي لن يستطيع اخراس صوت الصحافة الحرة !!

 

يواصل جيش الاحتلال الإسرائيلي غير آبه بالقوانين والمواثيق الدولية، اعتداءاته ضد الصحفيين سواء كانوا فلسطينيين أو أجانب يعملون في الأراضي الفلسطينية، في محاولة منه لتحقيق هدف واحد وهو "كتم أي صوت ينقل حقيقة ومعاناة الشعب الفلسطيني بسبب الاحتلال وسياساته وإجراءاته التعسفية".

أخر هذه الاعتداءات كان إصابة أربعة صحفيين يعملون لصالح وكالات محلية ودولية، خلال تغطيتهم قمع الاحتلال لمسيرة تطالب باسترداد جثامين الشهداء شمال بيت لحم ، والصحفيون هم عبد الهشلمون وإياد حمد وموسى الشاعر والصحفية صفية عمر.

الاعتداءات طالت أيضا الصحفي الهولندي "ديرك وولترز" الذي رفضت دولة الاحتلال تمديد إذن العمل له بحجة انتقاده لسياستها واجراءاتها الاحتلالية .

وكان الصحفي وولترز الذي يعمل في "اسرائيل" منذ عام 2014 انتقد مؤخرا سياسة الاحتلال في التعامل مع المواطنين في الخليل، وتحدث عن مقاطعة الكيان الإسرائيلي ، وانتقد واقع الحياة الفلسطينية في الخليل .

يأتي ذلك في وقت يواصل الصحفيين الأسيرين محمد القيق (نقل مؤخراً من سجن اوهليكدار إلى جهة مجهولة) والصحفي همام حنتش (معتقل إداري) الإضراب عن الطعام ضمن آلاف الأسرى المضربين في معركة الحرية والكرامة ، فيما يقبع 28 صحفيا فلسطينيا في سجون الاحتلال .

إن منتدى الاعلاميين إذ يدين الانتهاكات الاسرائيلية بحق الصحفيين الفلسطينيين و الأحرار فإنه يؤكد على:

  • إن صوت الصحفي ورسالته ونقله لحقيقة الواقع والحياة في الأراضي الفلسطينية سيبقى حراً مهما مارس الاحتلال من اعتداءات وممارسات ظناً منه أن بذلك قادر على إسكات هذا الصوت الحر.
  • ندعو كافة المؤسسات الدولية والحقوقية والإنسانية ونشطاء حقوق الإنسان والمؤسسات الإعلامية والدولية ذات العلاقة وفي مقدمتها الاتحاد الدولي للصحفيين للقيام بواجبهم تجاه توفير الحماية للصحفيين ووسائل الإعلام.
  • الممارسات والجرائم الإسرائيلية قتلاً ومطاردة واعتقالاً لن ترهب الصحفيين ولن تعوق إيمانهم بعدالة قضيتهم واستمرارهم في أداء رسالتهم المهنية مهما بلغت التضحيات.
  • نعرب عن تضامننا مع الصحفي  الهولندي "ديرك وولترز" ، ونؤكد أنها ليست المرة الأولى ولن تكون الأخيرة التي تطرد فيها صحفي حر توصل الى حقيقة الاحتلال وارهابه ، ولن يستطيع الاحتلال اخراس الصحافة الحرة.
  • ندعو اتحاد الصحفيين العرب الى العمل بكل قوة لفضح الجرائم الاسرئيلية بحق الصحافة و الصحفيين ، وتنفيذ حملات تضامن واسعة مع الصحفيين الأسرى لتصبح قضية حية في كل بيت عربي .

 

 

منتدى الإعلاميين الفلسطينيين

الجمعة :5 /5/2017م

replica watches replica watches replica watches