09:39 ص - الخميس 27 يوليو 2017 م
›› آخر الأخبار:

منتدى الإعلاميين يستنكر محاولات اخراس صوت الاعلام الحر

2017-06-15

منتدى الإعلاميين يستنكر محاولات اخراس صوت الاعلام الحر وحجب مواقع اعلامية

 

يراقب منتدى الإعلاميين الفلسطينيين بقلق شديد تصاعد إجراءات السلطة في الضفة الغربية المحتلة وسياساتها التعسفية بحق الصحفيين والمؤسسات الصحفية في التعبير عن قضيتهم ونقل جرائم الاحتلال.

وحسب ما ورد للمنتدى من أنباء فقد أصدر النائب العام بالضفة الغربية قرارا بحظر ما يزيد عن 11 موقعاً الكترونياً فلسطينياً، من بينها: موقع وكالة "شهاب للأنباء" و "المركز الفلسطيني للإعلام" و "صوت فتح الإخباري" وموقع "صحفية فلسطين" و"فلسطين الان" و"أمامه" و"كرامة برس" و"شفا نيوز" و"فلسطين برس" و"أجناد" و"فتح ميديا" و"فراس برس".

فصل جديد من مصادرة الحريات العامة، وضمن سياسة قمع الحريات وتغييب الاعلام الفلسطيني التي تنتهجها السلطة في الضفة الغربية في الوقت الذي تعتقل فيها 10 صحفيين فلسطينيين، فقد اعتقل جهاز الأمن الوقائي الصحفيين؛ ظاهر الشمالي من بلدة اذنا قضاء الخليل يوم الخميس 8/6/2017م والصحفي نصار جرادان من رام الله يوم الأربعاء 7/6/2017م والصحفي في إذاعة علم المحلية، مصعب قفيشة عقب استدعائه للمقابلة الثلاثاء 30-5-2017، والصحفي قتيبة قاسم من بيت لحم بعد استدعائه للمقابلة صباح الاثنين 29-5-2017، واعتقل جهاز المخابرات في سلفيت يوم الاحد 28-5-2017  الأسير المحرر الصحفي وليد خالد المدير السابق لمكتب جريدة فلسطين بالضفة وجميعهم بتهمة عملهم الصحفي.

منتدى الإعلاميين الفلسطينيين يستهجن بشدة قرار النائب العام ويعتبره تصعيداً خطيراً للإجراءات القمعية وسياسة تكميم الأفواه التي تمارسها السلطة في الضفة الغربية في محاولة منها لإرهاب الأصوات الحرة التي تفضح جرائم الاحتلال أمام الرأي العام المحلي والدولي.

وإذ يدين المنتدى حملة التحريض التي تنفذها السلطة على الصحفيين فإنه يستغرب ازدواجية المعايير لدى الأجهزة الأمينة التابعة للسلطة والتي تسمح بدخول الإعلاميين ووسائل الاعلام الإسرائيلية إلى أراضي الضفة الغربية المحتلة بل وتؤمن لها الحماية الكافية من أفراد الشرطة الفلسطينية في الوقت الذي تضيق على وسائل الاعلام الفلسطينية وتحظر عمل أكثر من 11 مواقعا إلكترونياً فلسطينيا، وتعتقل ما يزيد عن 10 صحفيين بتهمة عملهم الصحفي.

ويرفض المنتدى أي مسوغات تقدمها السلطة في حظر المواقع الاعلامية أو صفحات شخصية أو إخبارية أو مهنية أو وطنية أو التغول على الصحفيين ويعتبرها باطلة في ظل وجود اعلام إسرائيلي ينتهج التحريض وبث الكراهية ضد الفلسطينيين ويطلق له العنان في أراضي الضفة الغربية.

إن منتدى الإعلاميين يستنكر هذا القرار ويحمل السلطة مسؤولية هذا التراجع في مجال الحريات العامة في الأراضي الفلسطينية، وما قد يترتب عليه من نتائج ونطالب كافة القوى الوطنية الحية، بالتصدي جديا لمظاهر التراجع عن الحريات العامة في الأراضي الفلسطينية بسبب السلطة في الضفة الغربية ودون رادع ، ويدعو منتدى الإعلاميين المؤسسات الدولية والعربية والفصائل الفلسطينية إلى تحمل مسؤولياتها القانونية والأدبية والأخلاقية في مواجهة مثل هذه القرارات والضغط على السلطة وأجهزتها الأمنية في الضفة لوقف إجراءاتها التعسفية ضد الصحفيين.

لا لإخراس صوت الإعلام

 

منتدى الإعلاميين الفلسطينيين

الخميس :  15/6/2017م

replica watches replica watches replica watches