07:37 ص - الأربعاء 22 نوفمبر 2017 م
›› آخر الأخبار:

اقتحام الاحتلال قناة القدس وشركة رام سات محاولة فاشلة لإرهاب الصحفيين

2017-07-13

اقتحام الاحتلال مكتب قناة القدس وشركة رام سات في الضفة محاولة فاشلة لإرهاب الصحفيين

 

 يدين منتدى الإعلاميين الفلسطينيين، بشدة إقدام جيش الاحتلال الإسرائيلي، على اقتحام مكتب قناة القدس في الخليل بالضفة الغربية، ومقر شركة "رامسات" للخدمات الإعلامية التي تقدم خدمات إعلامية لقناة الأقصى الفضائية.

ووفق المعلومات التي توفرت لمنتدى الإعلاميين، فإن قوة إسرائيلية اقتحمت فجر اليوم الخميس 13-7-2017، مكتب قناة القدس في الخليل، كما اقتحم القوة شركة "رامسات" للخدمات الإعلامية التي تقدم خدمات إعلامية لقناة الأقصى الفضائية ، وألصق عناصر الاحتلال أوامر على المكتبين، يحوي المصادرات ..

وصادرت قوات الاحتلال حاوية الذاكرة من حواسيب مكتب قناة القدس، وفتشوا كافة المكاتب والخزانات، وعبثوا في الملفات، إضافة لتحطيم الأبواب الداخلية والخارجية، كما عبثت بمحتويات وأجهزة شركة "رامسات".

وإزاء ذلك فإن منتدى الإعلاميين الفلسطينيين يؤكد على ما يلي:

نشيد بأداء قناتي القدس والأقصى الفضائيتين في فضح جرائم الاحتلال الإسرائيلي رغم التهديد والملاحقة، وسعيهم المتواصل لنقل واقع الحياة وخاصة في الضفة الغربية والقدس في ظل الاحتلال والاستيطان والحواجز وعمليات القتل والاعتقال اليومي.

نعرب عن تضامننا الكامل مع قناة القدس وشركة " رام سات " والعاملين فيهما ، وندعو الى تدشين أوسع حملة تضامن معهما ، ونشد على أيديهم في المضي قدما في طرح هموم ومعاناة وآمال شعبنا ونقل صموده وارهاب وجرائم الاحتلال بحق شعبنا و أراضينا .

هذه الاعتداءات الممنهجة تأتي في سياق المحاولة الفاشلة لإرهاب الصحفيين الفلسطينيين ومنعهم من نقل الاعتداءات والجرائم التي تقترفها سلطات الاحتلال في الضفة الغربية والقدس والداخل، والأراضي الفلسطينية كافة.

استمرار الاحتلال في اقتحام المؤسسات الإعلامية واعتقال واحتجاز وتهديد الصحفيين؛ ما كان إلا نتيجة الصمت الدولي على جرائمه المستمرة بحق شرائح المجتمع كافة.

نطالب المنظمات الدولية ذات العلاقة، مثل الاتحاد الدولي للصحفيين ومنظمة مراسلون بلا حدود ولجنة حماية الصحفيين في نيويورك بضرورة رفع صوتها والقيام بتحركات وإجراءات عملية على الأرض لوقف هذه الانتهاكات وملاحقة المتورطين فيها.

نؤكد أن الرد الأمثل على هذه الاعتداءات بمزيد من المساحات والبث المخصص للدفاع عن الثوابت الوطنية والتمسك بالحقوق و المقدسات .

نحذر من تصاعد استهداف الاحتلال للمؤسسات الاعلامية لاسيما في ظل ملاحقة الأجهزة الأمنية بالضفة للصحفيين وحجب المواقع الاخبارية ما يوفر غطاء للاحتلال على جرائمه .

نشدد على أن الصحفيين الفلسطينيين ما عهدناهم سوى " أقوياء ولا ولن يخضعوا لسياسة التهديد والإرهاب التي يمارسها الاحتلال بحقهم".

 

منتدى الإعلاميين الفلسطينيين

الخميس :  13/7/2017م

replica watches replica watches replica watches