10:13 ص - الخميس 19 اكتوبر 2017 م
›› آخر الأخبار:

منظمات حقوقية مصرية تنتقد الفصل التعسفي لصحفيين بسبب آرائهم

2017-08-10

منظمات حقوقية مصرية تنتقد الفصل التعسفي لصحفيين بسبب آرائهم

 

القاهرة - خدمة قدس برس

 

أصدرت ثمان منظمات حقوقية مصرية، بياناً مشتركاً، دانت فيه فصل شركة "إعلام المصريين"، لصحفيين لديها، على خلفية تعبيرهم عن رأيهم الشخصي ووجهات نظرهم السياسية عبر حساباتهم الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعي، بحسب البيان.

 

واعتبرت المنظمات في بيانها، الصادر اليوم الخميس، أن "تلك القرارات تمثل انتهاكًا صارخًا للحق في حرية التعبير عن الرأي، وتشكل انتهاكًا لخصوصية هؤلاء الصحفيين عبر عملية أشبه بمراقبة حساباتهم الشخصية ومطالعة الآراء التي يُعبِّرون عنها، الأمر الذي يُمثِّل تهديدًا لحرية الصحافة".

 

وانتقدت المنظمات "إلزام للصحفيين بتبني مواقف ووجهات نظر سياسية بعينها"، معتبرة أن ذلك "يؤثر بشكل كبير على مهنية التناول الصحفي وحرية الصحافة التي يحميها الدستور المصري والمواثيق والمعاهدات الدولية".

 

ووصفت واقعة فصل الصحفيين بأنها "تعسفية وتحكمها على الأرجح توجهات سياسية لا تُعد معيارًا لتقييم أداء الصحفيين".

 

وأكدت المنظمات الثمانية الموقعة على البيان أن "ثمة قرائن عدة تثبت أن المناخ العام والإرادة السياسية أصبحت أكثر عداءًا للحق في حرية التعبير بأشكاله المختلفة، وحرية الصحافة والنشر بشكل خاص".

 

ودللت على هذا أيضا بحجب 84 موقع إخباري وصحفي على الأقل، فضلا عن حجب عدد من مواقع لحملات سياسية ومواقع لمواجهة سياسيات الحجب، حيث وصل إجمالي المواقع المحجوبة حتى اليوم، 10 آب/أغسطس، إلى 134 موقعًا على الأقل، وذلك بحسب المصدر الخاص بمؤسسة حرية الفكر والتعبير.

 

وطالبت المنظمات الموقعة على البيان السلطات المصرية بإعادة النظر بشكل كامل في تعاطيها مع حالة الحقوق والحريات في مصر بشكل عام وحرية النشر والصحافة بشكل خاص، وحذِّرت من "مغبة السياسات المعادية لحرية الصحافة وحرية التعبير عن الرأي التي بلغت ذروتها العام الماضي بعد اقتحام مقر نقابة الصحفيين قبل ساعات من ذكرى اليوم العالمي لحرية الصحافة".

 

والمنظمات الموقعة هي: المبادرة المصرية للحقوق الشخصية، ومركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان، ومركز النديم لمناهضة العنف والتعذيب، ومركز هشام مبارك للقانون، ومؤسسة حرية الفكر والتعبير، ومؤسسة قضايا المرأة المصرية، ونظرة للدراسات النسوية، والمرصد المصري للصحافة والإعلام

 

يشار إلى أن "إعلام المصريين"، هي شركة مملوكة لرجل الأعمال أحمد أبو هشيمة المعروف بقربه من الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، استحوذ على العديد من المنافذ الاعلامية مؤخرا، بشراء نصف أسهم جريدة اليوم السابع، التي كانت مملوكة لمالك عبارة "السلام 98"، ممدوح إسماعيل، الهارب خارج مصر.

 

وتوسعت نشاطات أبو هشيمة الإعلامية بعد استحواذه على قناة "النهار" الفضائية، بصفقتي استحواذ على مجموعة قنوات "أون تي في" والجريدة الأسبوعية "صوت الأمة"، بالإضافة إلى استحواذه على 50 في المائة من شركة مصر للسينما، والمملوكة لرجل الأعمال كامل أبو علي.

 

وجمع أبو هشيمة ثروته من قطاع الحديد والصلب، حيث يرأس مجلس إدارة مجموعة "حديد المصريين"، وقد عبر في مناسبات عديدة عن دعمه القوي للسيسي.

replica watches replica watches replica watches