04:17 ص - الثلاثاء 23 اكتوبر 2018 م
›› آخر الأخبار:
هل تعتقد أن الإعلام الفلسطيني نجح في نقل رسالة مسيرات العودة الكبرى ؟
ralph lauren polo

منتدى الإعلاميين يستنكر تعطيل عمل الطواقم الصحفية عند حاجز بيت حانون

2018-02-28

منتدى الإعلاميين يستنكر تعطيل عمل الطواقم الصحفية عند حاجز بيت حانون

 

يستنكر منتدى الإعلاميين الفلسطينيين قرارات أجهزة السلطة غير المبررة ضد بعض القنوات التلفزيونية والمؤسسات الصحفية من خلال منعهم من دخول حاجز بيت حانون وتعطيل عملهم في تغطية زيارة الوفد الأمني المصري لقطاع غزة في انتهاك الحريات العامة وقمع الصحفيين ومصادرة الحريات العامة وضمن سياسة قمع الحريات وتغييب الإعلام الفلسطيني التي تنتهجها السلطة في الأراضي الفلسطينية.

 

ووفق الاتصالات العديدة التي وصلت المنتدى من قبل الصحفيين والمصورين الذين شاركوا في تغطية وصول الوفد الأمني المصري عبر حاجز بيت حانون في يوم الاحد 25/2/2018، حيث قامت أجهزة الأمن التابعة للسلطة الفلسطينية في المعبر بسؤال الصحفيين عن وسائل الإعلام التابعين لها وقامت بإدخال وسائل الإعلام التابعة للسلطة ومنع باقي القنوات وهو ما يمثل تجاوز خطير ومخالفة واضحة للاتفاقيات التي تنص على حرية الإعلام بغية الوصول للمعلومات.

 

منتدى الإعلاميين الفلسطينيين يعبر عن رفضه قرار إدارة معبر بيت حانون في الحكومة الفلسطينية بمنع الصحفيين من التغطية الإعلامية داخل المعبر واحتكارها لوسائل إعلام السلطة، وهو إجراء يستهدف تكميم الأفواه ومنع وصول المعلومات لشعبنا، واحتكار للمعلومة والتغطية الإعلامية حول ما يجب توثيقه من معلومات من خلال مصادرها الأساسية.

 

إننا إذ ندين منع إدارة المعبر للصحفيين من تغطية زيارة الوفد المصري وممارسة عملهم في تغطية حركة المعبر، فإننا نستغرب ازدواجية المعايير لدى إدارة المعبر، والتي تسمح فقط بدخول تلفزيون فلسطين ووسائل إعلام السلطة للعمل داخل المعبر وهو ما يمثل احتكار للمعلومة والتغطية الإعلامية، والتحكم بمصادر المعلومات.

 

ويدعو منتدى الإعلاميين بتوفير جهات إعلامية متخصصة لدى إدارة المعبر للتعامل مع الصحفيين، واتمام التنسيقات اللازمة لعملهم داخل المعبر، بدلا من المظهر غير الحضاري والمهين للصحفيين على بوابتي المعبر الداخلية والخارجية.

 

كما ندعو الأجهزة الأمنية والإدارية التابعة للحكومة والعاملة في معابر قطاع غزة لعدم التفرقة بين وسائل الإعلام فقد أبلغنا مراسلو عدة مؤسسات إعلامية عن قيام أحد ضباط الأمن الوطني داخل المعبر بإيقافهم والسماح للآخرين بالمرور، بأسلوب ينم عن تعمد العرقلة.

 

ونطالب السلطة الفلسطينية والقائمين على إدارة المعابر بمراجعة موقفهم، لأن الصحفيين الفلسطينيين رواد الكلمة وجنود الميدان الذين ضحوا بأرواحهم في سبيل نقل ما يعانيه الشعب الفلسطيني بسبب الاحتلال، لذلك فإنه من الخطأ حجب المعلومات عنهم.

 

أخيراً نثمن دور الإعلاميين والطواقم الصحفية التي تعمل في ظروف بيئية وأمنية خطيرة في قطاع غزة والضفة والقدس المحتلتين، ونشيد بجهودهم الإعلامية وروح الانتماء والعطاء في بسيل توثيق جرائم الاحتلال بحق شعبنا الفلسطيني.

 

 

منتدى الإعلاميين الفلسطينيين

الأربعاء : 28-2-2018م

 

replica watches replica watches replica watches