03:57 م - الأحد 22 يوليو 2018 م
›› آخر الأخبار:
هل تعتقد أن الإعلام الفلسطيني نجح في نقل رسالة مسيرات العودة الكبرى ؟
ralph lauren polo

فصل صحفي من إذاعة الجيش الإسرائيلي بسبب "تغريدة" حول غزة

2018-04-03

فصل صحفي من إذاعة الجيش الإسرائيلي بسبب "تغريدة" حول غزة

 

الناصرة (فلسطين) - خدمة قدس برس

 

كشفت مصادر إعلامية عبرية، النقاب عن قرار فصل صحفي إسرائيلي من العمل في إذاعة محلية تابعة للجيش، على خلفية انتقاده لأسلوب الأخير في التعامل مع متظاهرين فلسطينيين سلميين في قطاع غززة، الجمعة الماضية.

 

ونشر الإعلامي الإسرائيلي "كوبي ميدان" الذي يعمل في إذاعة "غالي تساهل" التابعة لجيش الاحتلال، تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، قال فيها "أنا أخجل اليوم لكوني إسرائيليا"، معقبا على واقعة قتل الجيش لـ 15 فلسطينيا وإصابة مئات آخرين شاركوا في "مسيرة العودة" قرب الشريط الحدودي الففاصل بين قطاع غزة والأراضي المحتلة عام 1948.

 

ونقلت صحيفة "معاريف" العبرية على لسان مدير إذاعة الجيش الإسرائيلي، بأنه سينهي عمل مذيع المحطة "ميدان" بعد نشره التعليق المذكور.

 

وأوضحت الصحيفة، أن قرار الفصل يأتي استجابة للضغوط والدعوات والتي صدرت عن عدة شخصيات إسرائيلية والتي طالبت بطرد الصحفي "ميدان" من إذاعة الجيش.

 

وكان وزير الحرب الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، قد صرّح في مقابلة إذاعية بالقول "أنا أخجل أن لدينا مذيع كهذا في محطة اذاعة الجيش، آمل أن يوقف عن العمل وأن يتم تقييم الموضوع، ولكن إذا كان يشعر بالخجل، فعليه فقط أن يتوصل الى استنتاج بمغادرة المحطة".

 

واعتدى جيش الاحتلال الإسرائيلي، الجمعة الماضية، على فعاليات فلسطينية سلمية قرب الشريط الحدودي الذي يفصل قطاع غزة عن الأراضي المحتلة عام 1948، إحياءً للذكرى السنوية الـ 42 لـ "يوم الأرض"، ما أدى إلى استشهاد 15 فلسطينيًا وإصابة 1416 شخصًا، في حينه (أول أيام المسيرة)، قبل أن يرتفع العدد الإجمالي إلى 18 شهيدا و1479 جريحا، بحسب ما أعلنت عنه وزارة الصحة الفلسطينية.

 

وتعود أحداث "يوم الأرض" إلى تاريخ 30 آذار/ مارس 1976، التي استشهد فيها 6 فلسطينيين داخل الأراضي المحتلة عام 1948، خلال احتجاجات على مصادرة سلطات الاحتلال لمساحات واسعة من أراضيهم.

replica watches replica watches replica watches