01:17 ص - الأربعاء 24 اكتوبر 2018 م
›› آخر الأخبار:
هل تعتقد أن الإعلام الفلسطيني نجح في نقل رسالة مسيرات العودة الكبرى ؟
ralph lauren polo

استشهاد فارس الصحافةفي مسيرات العودةالصحفي ياسر مرتجى والحقيقة لن تموت

2018-04-07

الجرائم تتصاعد طالما استمر الصمت ونطالب بتقديم ملف قتل الصحفيين للجنائية الدولية

استشهاد فارس الصحافة في مسيرات العودة الصحفي ياسر مرتجى والحقيقة لن تموت

 

 

بكل الحزن والألم ينعى منتدى الإعلاميين الفلسطينيين المصور الصحفي ياسر عبد الرحمن مرتجى -31 عاما - الذي استشهد صباح اليوم السبت متأثرا بجراحه التي أصابه بها جيش الاحتلال خلال تغطيته لمسيرات العودة شرق خانيونس أمس الجمعة .

 

وأصيب الزميل الصحفي مرتجى عام 2018 مصور وكالة (عين ميديا) برصاص قناص اسرائيلي غادر ، ليلتحق بالصحفي علاء مرتجى عام 2008 ، والصحفي عبد الله مرتجى عام 2014  ، ونحو 40 صحفي سبقوهم طوال سنوات سبقت في مسيرة الحرية والحقيقة ، في عمليات استهداف واضحة من جيش الاحتلال ضد الصحفيين الفلسطينيين الذين كشفوا عورة الاحتلال وفضحوا دعايته ودحضوا روايته ضد شعبنا وتظاهراتهم السلمية .

 

ويتقدم منتدى الاعلاميين بمجلس ادارته وجمعيته العمومية وجموع الصحفيين والاعلاميين الفلسطينيين بأحر التعازي والمواساة من عائلة الشهيد مرتجى ، ووكالة (عين ميديا) ، والحركة الصحفية الفلسطينية ، ويؤكد على ان الصحفيين الفلسطينيين ماضون في طريق الحق والحقيقة مهما بلغت التضحيات .

 

إن عملية الاعدام المباشرة التي نفذها القناصة الاسرائيليين بحق الصحفي مرتجى برصاصتين في الصدر والقلب ، واصابة نحو 10 آخرين خلال أسبوع واحد خلال تغطيتهم لمسيرات العودة يؤكد على دموية جيش الاحتلال وتنفيذهم لتعليمات رسمية اسرائيلية معلنة بحق الصحافة والصحفيين الفلسطينيين ، في محاولة فاشلة لمنع الصورة وبث الحقيقة التي أزعجت الاحتلال وأصابت جنوده بحالة من الرعب من ملاحقتهم القانونية وجلبهم الى محكمة الجنايات الدولية .

 

السلطة الفلسطينية مطالبة بتفعيل دورها في تقديم ملف قتل الصحفيين الى محكمة الجنايات الدولية ، وطرح القضية في كل المحافل وهيئات حقوق الانسان ، حتى لا يقتل الصحفي مرتين ، مرة بجيش الاحتلال ، وأخرى بعجزنا وضعفنا .

 

منتدى الاعلاميين يشدد على ضرورة ارسال لجنة تحقيق دولية فيما يتعرض له المدنيين الفلسطينيين والصحفيين على حد سواء من قبل جيش الاحتلال وقناصته القتلة المرتزقة ، والوقف الفوري عن استهداف الصحفيين وحمايتهم وفقا للقوانين والاعراف الدولية التي ينتهكها جيش الاحتلال صباح مساء .

 

إن الصحفي الفلسطيني الذي كتب ويكتب بدمائه لأجل فلسطين ، لأجل الحقيقة وبمهنية عالية وجرأة وشجاعة منقطعة النظير لن ترهبه دبابات الاحتلال وصواريخ الطائرات ولا رصاصة القناصة الارهابيين ، وسيبقى متمسكا بسلاحه من الكاميرا والقلم والصوت الحر ، ولن يكترث لاجرام الاحتلال لكنه ينتظر النصرة من المؤسسات المدافعة عن حقوق الصحافة ودعاة حقوق الانسان في العالم ، وكل صحفي حر.

 

منتدى الإعلاميين الفلسطينيين ، إذ يحيي الجهود الجبارة للصحفيين الفلسطينيين في تغطية مسيرات العودة ، وكل الميادين الفلسطينية وساحات المواجهة مع الاحتلال الاسرائيلي ، ليتطلع الى مساندة ودعم صحفي عربي وإسلامي لاكمال دوره وتعزيز مسيرته في كشف الحقائق أمام العالم وألا يترك وحيدا في معركته مع دولة تعتبر نفسها فوق القانون وتقتل الفلسطيني دون حسيب أو رقيب .

 

ويبرق المنتدى بالتحية والتقدير لكل الصحفيين والصحفيات والمصورين على متابعتهم الحثيثة ومسؤوليتهم المهنية والوطنية العالية في عملهم ، ويتمنون الشفاء العاجل للصحفي خليل أبو عاذرة مصور قناة الأقصى الفضائية الذي يرقد في المستشفى الأوروبي بعد إصابته برصاص الاحتلال .

 

ويدعو إلى أوسع مشاركة صحفية وشعبية  في جنازة الشهيد ياسر مرتجى ، والتي سيسبقها الوقفة الاحتجاجية عند الساعة العاشرة صباح اليوم السبت في مجمع الشفاء الطبي بمدينة غزة تنديدا بقتل الصحفيين وملاحقتهم.

 

المجد لفارس الصحافة في  مسيرات العودة الشهيد ياسر مرتجى وكل شهداء شعبنا

 

والشفاء للجرحى والحرية للأسرى والنصر للحق والحقيقة

 

منتدى الإعلاميين الفلسطينيين

السبت : 7-4-2018م

replica watches replica watches replica watches