10:35 م - الخميس 19 ابريل 2018 م
›› آخر الأخبار:

فيسبوك: فضيحة "كامبريدج أناليتيكا" أضرّت ببيانات 87 مليون مستخدم

2018-04-07

فيسبوك: فضيحة "كامبريدج أناليتيكا" أضرّت ببيانات 87 مليون مستخدم

 

لندن - خدمة قدس برس

 

قالت إدارة موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" إن فضيحة استخدام شركة "كامبريدج أناليتيكا" البريطانية لبيانات مستخدميه، أضرّ بنحو 87 مليون مستخدم لموقع التواصل الشهير.

وقالت إدارة الموقع في بيان لها الليلة الماضية، إن شركة "كامبريدج أناليتيكا" للاستشارات السياسية يمكن أن تكون قد حصلت بطريقة "غير مشروعة" على معلومات شخصية لما يقدر بنحو 87 مليونا من مستخدمي شبكة التواصل الاجتماعي.

وأوضحت "فيسبوك" أنها تتخذ إجراءات لتقييد وصول البيانات الشخصية لطرف ثالث.

واعترفت إدارة "فيسبوك" الشهر الماضي، بأن معلومات شخصية تخص ملايين المستخدمين وصلت إلى شركة "كامبريدج أناليتيكا" التي عملت لصالح دعم الحملة الانتخابية للرئيس الأمريكي دونالد ترمب، عام 2016.

وتقول شركة كامبريدج أناليتيكا؛ وهي بريطانية، إنها اشتركت مع أستاذ جامعي "بحسن نية" في جمع بيانات فيسبوك بطريقة مماثلة لتلك التي جمع بها مطورو تطبيقات تابعة لطرف ثالث معلومات المستخدمين الشخصية.

وذكرت لجنة "الطاقة والتجارة" بمجلس النواب الأمريكي اليوم، أن مؤسس "فيسبوك" ورئيسها التنفيذي مارك زوكربرغ سيدلي بشهادته بشأن هذه القضية، الأسبوع المقبل.

وفي وقت سابق اليوم، استدعت لجنة في البرلمان البريطاني زوكربرغ، لاستجوابه في فضيحة حصول شركة "كامبريدج أناليتيكا".

وفي الـ 17 من آذار/ مارس الماضي، أصدر الادعاء العام في ولاية ماساتشوستس الأمريكية (شمال شرق)، أمرًا بفتح تحقيق في شبهات حول قيام الرئيس دونالد ترمب بالحصول على بيانات خاصة بنحو 50 مليون مستخدم لموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، بهدف دعم حملته الانتخابية إبان ترشّحه للانتخابات الرئاسية.

 وقالت صحيفتا "نيويورك تايمز" الأمريكية و"الأوبزيرفر" البريطانية، إن شركة "كمبردج أناليتيكا" لتحليل البيانات جمعت معلومات خاصة عن أكثر من 50 مليون مستخدم لـ "فيسبوك" من خلال تطوير تقنيات محدّدة لدعم الحملة الانتخابية لترمب، عام 2016.

وبيّنت "الأوبزيرفر" البريطانية، أن "كمبردج أناليتيكا" استخدمت البيانات التي حصلت عليها بدون تفويض في أوائل عام 2014، لتصميم برنامج إلكتروني للتنبؤ والتأثير على خيارات الناخبين، من خلال الحصول على معلومات خاصة عنهم وبالتالي استهدافهم بإعلانات سياسية شخصية.

وأضافت الصحيفة أن الأشخاص الذين تم استهدافهم والحصول على بياناتهم، وعددهم أكثر من 50 مليون مستخدم على "فيسبوك"، يمثلون نحو ثلث المستخدمين النشطين للموقع في أمريكا الشمالية وتقريبا ربع الناخبين الأمريكيين المحتملين في ذلك الوقت.

وانخفضت أسهم فيسبوك 1.4 في المائة، أمس الأربعاء، إلى 153,90 دولار أمريكي، برتاجع إجمالي نسبته تجاوزت 16 في المائة منذ تفجر فضيحة "كامبريدج أناليتيكا" منذ نحو ثلاثة أسابيع.

وكانت إدارة موقع "فيسبوك" قد أعلنت الشهر الماضي (مارس)، عن قرارها تعليق حساب شركة "كمبردج أناليتيكا" بعد أن تأكدت من انتهاك سياسات خصوصية البيانات.

replica watches replica watches replica watches