04:57 ص - الجمعة 21 سبتمبر 2018 م
هل تعتقد أن الإعلام الفلسطيني نجح في نقل رسالة مسيرات العودة الكبرى ؟
ralph lauren polo

منتدى الإعلاميين يدين اعتقال أجهزة السلطة للصحفيين ويطالب بوقفها نهائي

2018-04-23

منتدى الإعلاميين يدين اعتقال أجهزة السلطة للصحفيين ويطالب بوقفها نهائيا

 

يعرب منتدى الإعلاميين الفلسطينيين عن استهجانه واستنكاره الشديدين لتصاعد انتهاكات السلطة بحق الصحفيين في الضفة الغربية المحتلة، ويرفض استمرار إجراءاتها التعسفية بحقهم خلال ممارسة واجبهم الوطني والمهني.

 

ويدين المنتدى بشدة الحملة الممنهجة والمستمرة التي تقوم بها الأجهزة الأمنية في الضفة الغربية من اعتقال وملاحقة الصحفيين، وكبتها لحرية الرأي والتعبير بدلاً من مساندتهم في ظل ما يتعرضون له من انتهاكات بسبب الاحتلال الاسرائيلي بهدف إسكات صوتهم، حيث دأبت على اعتقال الصحفيين وتقديمهم لمحاكمات، والاعتداء على حقوقهم المهنية المشروعة في انتهاك صارخ لحرية الصحافة وحقوق الصحفيين.

فقد اعتقل جهاز الامن الوقائي الليلة الماضية الصحفي اسلام سالم بعد مداهمة منزله في بيت لحم ، ثم جرى تمديد اعتقاله لأربع وعشرين ساعة دون توضيح طبيعة التهم الموجهة له ، و اعتقل جهاز الأمن الوقائي الصحفي علاء ربعي بعد اقتحام منزله في مدينة دورا فجر السبت 21-4-2018م ، وأفرجوا عنه بعد عدة أيام ، كما يواصل جهاز الأمن الوقائي في مدينة طولكرم اعتقال الصحفي حازم ناصر والذي يعمل في فضائية النجاح، لليوم الخامس علي التوالي، وبحسب ما وصل لمنتدى الإعلاميين فإن الصحفي ناصر موقوف على ذمة إدارة الجهاز بدون محاكمة أو عرض على النيابة، ويجري التحقيق معه حول قضايا عامة ولم يوجه له أي اتهام ، فيما استدعى الأمن الوقائي في مدينة قلقيلية شمال الضفة الغربية المحتلة الصحفي مصطفى صبري صباح الاحد 1-4-2018م ، لاستلام ابنه الذي كان معتقلا لدى الوقائي لكن المفاجأة كانت باعتقاله - بحسب زوجته- ، ثم أفرج عنه بعد أكثر من 24 ساعة دون إبداء الأسباب.

 

وإزاء ذلك فإن منتدى الإعلاميين الفلسطينيين يؤكد على ما يلي :

 

 ندين بشدة تصاعد حملات الاعتقال والاستدعاء التي تنفذها الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة الفلسطينية في الضفة الغربية واعتقال الصحفيين.

 ننظر بخطورة بالغة لاستمرار أجهزة أمن السلطة اعتقال الصحفيين، في الوقت الذي تواصل قوات الاحتلال الإسرائيلي اعتداءاتها على الصحفيين في الضفة الغربية، وقتل الصحفيين في قطاع غزة كما حدث مع الصحفي الشهيد ياسر مرتجى، وإصابة صحفيين آخرين كما حدث مع الصحفي أحمد أبو حسين الذي لا يزال في حالة خطرة ويتلقى العلاج.

 نعتبر هذا الاعتقال وهذه الملاحقات انتهاكاً خطيراً لحرية الصحافة وحقوق الصحفيين، ويجب وقفها فورا واتخاذ التدابير اللازمة لضمان عدم تكرارها.

 نطالب السلطة بوقف حالة التخويف والترهيب التي تمارسها أجهزتها في الضفة؛ لمنع الصحفيين من أداء دورهم الصحفي بحرية ومهنية،  والعمل على حمايتهم من الاحتلال.

 ندعو الأطر النقابية والمؤسسات الحقوقية والفصائل والقوى المجتمعية لتحرك نقابي ومجتمعي أكبر للوقوف في وجه هذه الممارسات وملاحقة مقترفيها وحماية الصحفيين.

ندعو المؤسسات الحقوقية والاعلامية والنقابية  الى تحمل مسؤولياتها في الدفاع عن حقوق الصحفيين وعملهم المهني ووقف الانتهاكات بحقهم .

 

 

منتدى الإعلاميين الفلسطينيين

الاثنين : 23-4-2018م

replica watches replica watches replica watches