12:18 ص - الثلاثاء 19 يونيو 2018 م
هل تعتقد أن الإعلام الفلسطيني نجح في نقل رسالة مسيرات العودة الكبرى ؟
ralph lauren polo

"مدى": ارتفاع وتيرة اعتداءات الاحتلال الإسرائيلي ضد الصحفيين

2018-06-12

رام الله- وحدة الإعلام

أشار مركز حقوقي يعنى برصد الانتهاكات ضد الصحفيين الفلسطينيين إلى ارتفاع في وتيرة الاعتداءات ضد الحريات الإعلامية في الأراضي الفلسطينية المحتلة، خلال شهر أيار/مايو المنصرم.

ووفق تقرير المركز الفلسطيني للتنمية والحريات الإعلامية "مدى" (غير حكومي)، فقد بلغ عدد ما ارتكبه الاحتلال من انتهاكات خلال شهر أيام/مايو المنصر 53 اعتداء، في حين ارتكبت جهات فلسطينية بالضفة الغربية وقطاع غزة 4 انتهاكات.

وإلى جانب العدد المرتفع للانتهاكات التي سجلت خلال شهر أيار/مايو، فقد واصل الاحتلال اعتداءاته في استهداف الصحفيين بالرصاص الحي الذي أسفر عن استشهاد كل من: ياسر عبد الرحمن مرتجى واحمد ابو حسين، جراء استهدافهما من قبل قناصة الاحتلال، في  نيسان/أبريل الماضي، بينما كانا يغطيان أحداث مسيرات العودة السلمية عند السياج الفاصل في قطاع غزة.

وتركزت معظم الانتهاكات الاسرائيلية التي رصدها ووثقها مركز "مدى" خلال أيار/مايو المنصرم، ضمن الاعتداءات الجسدية، فضلا عن اصابة عشرات آخرين من الصحفيين، بحالات اختناق جراء قنابل الغاز التي أضحت ممارسة "اعتيادية" لجيش الاحتلال لقمع أي تجمع او تظاهرة فلسطينية، او لابعاد الصحافيين عن اماكن الاحداث، والتي لم تدرج ضمن هذه الاحصاءات والارقام.

وأشار تقرير مدى إلى انخفاض عدد الانتهاكات الفلسطينية خلال أيار/مايو، عن ما كان عليه في شهر نيسان/أبريل الذي سبقه، حيث تراجعت من 9 انتهاكات إلى 4 انتهاكات فقط، اثنان منها وقعا في الضفة (توقيف صحافي ومنع آخر من التغطية)، وانتهاكين في قطاع غزة تمثلا باحتجاز عناصر الامن في غزة طاقم تلفزيون فلسطين اثناء اعداده تقريرا بشأن اجتماع المجلس الوطني الفلسطيني.

يذكر أن مركز "مدى" مؤسسة إعلامية حقوقية فلسطينية مستقلة غير حكومية وغير ربحية، تأسست العام 2006، مقرها الرئيسي رام الله، ويعمل المركز في كافة أنحاء الأراضي الفلسطينية.

 

المصدر: قدس برس

replica watches replica watches replica watches