12:22 ص - الثلاثاء 19 يونيو 2018 م
هل تعتقد أن الإعلام الفلسطيني نجح في نقل رسالة مسيرات العودة الكبرى ؟
ralph lauren polo

منتدى الإعلاميين يطالب بمحاسبة المعتدين على الصحفيين برام الله

2018-06-14

غزة-وحدة الإعلام

أعرب منتدى الإعلاميين الفلسطينيين عن استهجانه واستنكاره الشديدين لتصاعد وتيرة انتهاكات السلطة بحق الصحفيين في الضفة الغربية المحتلة، مؤكداً رفضه استمرار إجراءاتها التعسفية ضد الصحفيين خلال ممارستهم الواجب الوطني والمهني.

واستنكر المنتدى في تصريح صحفي، اعتداء الأجهزة الأمنية على الصحفيين ومنعهم من التصوير واعتقال عدد منهم ومصادرة معداتهم الصحفية خلال تغطيتهم لمسيرة خرجت برام الله للمطالبة برفع العقوبات عن غزة.

ويذكر أن أجهزة السلطة اعتدت بالضرب على عدد من الصحفيين عرف منهم الصحفية هبة عريقات وصادروا جوالها، والصحفية جيهان عوض وحاولوا مصادرة معداتها الصحفية وآخرين.

وقال المنتدى أنه "ينظر بخطورة بالغة للواقع المظلم الذي وصلت إليه الحريات العامة في الضفة الغربية، وتراجع مؤشر الحريات العامة وعلى رأسها حرية الرأي والتعبير، كما يرفض أن يصبح الصحفي الفلسطيني كبش فداء في مجمل التجاذبات السياسية الحاصلة والتغول عليه من قبل الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة في رام الله".

وأكد على مواصلة كافة الجهود التي من شأنها المحافظة على الصحفيين، داعياً الأطر الصحفية كافة لتكثيف نشاطها وفعالياتها للمطالبة بالإفراج عن الصحفيين لدى أجهزة السلطة والاحتلال ومنع المساس بحرية العمل الصحفي وحرية الرأي والتعبير والخصوصيات الشخصية.

وأضاف "نعمل على تكثيف جهودنا مع النقابات والمؤسسات المجتمعية والمؤسسات الدولية والعربية العاملة في مجال الإعلام والحريات وحقوق الإنسان لرفع الأذى الواقع على الصحفيين ووسائل الإعلام في محاولة جادة لتغيير مجمل الواقع الصحفي والحريات في الأراضي الفلسطينية".

ودعا المؤسسات الحقوقية للخروج عن حالة الصمت، والعمل بكل قوة لعدم خرق القانون ولحماية الصحفيين وضرورة منح الصحفي الفلسطيني الحرية في ممارسة عمله، والوقوف إلى جانبه ومساندته وحمايته، مطالباً بفتح تحقيق فوري وجاد في حادث الاعتداء على الصحفيين مساء الأربعاء ١٣-٦-٢٠١٨ ومحاسبة المعنيين وتقديم الاعتذار للمجموع الصحفي وتقديم الضمانات التي من شأنها المحافظة على حقوق الصحفيين وضمان عدم تكرار الاعتداء عليهم.

replica watches replica watches replica watches