11:50 م - الجمعة 19 اكتوبر 2018 م
›› آخر الأخبار:
هل تعتقد أن الإعلام الفلسطيني نجح في نقل رسالة مسيرات العودة الكبرى ؟
ralph lauren polo

وفد من قناة القدس يسلم شبكة المنظمات الأهلية مذكرة حول حظر القناة

2018-07-30

 غزة- وحدة الإعلام

زار وفد من قناة القدس الفضائية،  شبكة المنظمات الأهلية في قطاع غزة وسلمهم مذكرة حول حظر الاحتلال عمل قناة القدس في القدس والداخل المحتل واعتبارها قناة "إرهابية"، والمطلوب العمل عليه لمواجهة القرار ووقفه.

واستعرض مدير قناة القدس في فلسطين عماد الإفرنجي، العمل في القناة وتركيزها على الواقع الفلسطيني المأساوي في قطاع غزة  والضفة الغربية والقدس والداخل وفلسطيني الشتات، إلى جانب قصص النجاح والتميز الفلسطيني رغم هذا الألم.

وبين أن القناة ركزت بشكل كبير على واقع المدينة المقدسة وفلسطيني الداخل من خلال التغطية الإخبارية، إضافة للبرامج وتخصيص أكثر من برنامج خاص للحديث عن واقع المعاناة والتحدي والصمود الفلسطيني هناك، وهو ما على يبدو أزعج الاحتلال، لأنه لا يريد لهذه الصورة الحقيقة أن تظهر وتصل، ولا يريد سوى روايته الكاذبة.

وقال: " إن هذه الزيارة هي جزء من زيارات أطلقتها القناة لتفعيل الحراك لمواجهة القرار، ووضع الجميع أمام مسئولياته في العمل الجماعي والمشترك لمواجهة القرار، باعتباره خطير جداً ويمهد لمرحلة جديدة في ملاحقة واستهداف قناة القدس الفضائية وكافة المؤسسات الإعلامية والصحفيين، وكل من يفكر بنقل صورة القدس والداخل".

وحذر الافرنجي من تصعيد إسرائيلي في التعامل مع الصحفيين، مشيراً إلى استشهاد صحفيين اثنين وإصابة أكثر من مائتي صحفي بالرصاص الحي والغاز خلال تغطية مسيرة العودة، إضافة لوضع قانون على طاولة الكنيست يجرم تصوير الجنود وهم يعتدون على الفلسطينيين.

وقال " ما يحدث تطور خطير يتطلب من جميع المؤسسات الرسمية والأهلية والاجتماعية، ومنظمات حقوق الانسان، على المستوى الفلسطيني والعربي والدولي أن يكون لها موقف واضح وقوي على صعيد البيان والوقفة والتضامن والحراك وإعلاء الصوت لمواجهة القرار".

من جهته، استنكر مدير شبكة المنظمات الأهلية أمجد الشوا القرار الإسرائيلي وملاحقة قناة القدس وحظرها وملاحقة طواقمها في القدس المحتلة والداخل، ومن قبلها في الضفة الغربية وقطاع غزة.

وأشاد في الوقت ذاته بقدرة القناة وطواقمها على تحدي هذه الصعاب والإجراءات العدوانية بحقها بتفعيل التغطية ونقل الصورة سواء في القدس والضفة الغربية أو في غزة، وعدم السماح لمخططات الاحتلال أن تمر، وأن تنتهي الصوة الحقيقة والصوت الحر.

ووعد الشوا بالعمل لتفعيل مواجهة القرار محلياً ودولياً من خلال شركاء وأصدقاء شبكة المنظمات.

من جهته، قال عضو الهيئة التنسيقية لشبكة المنظمات الأهلية محسن أبو رمضان: "إن الاحتلال يُحارب الإعلام الوطني والموجه والذي يخدم القضية الفلسطينية ويفضح جرائمه أمام المجتمع الدولي".

وقال " الشبكة هي جزء من نسيج منظمات المجتمع المدني، تقف ضد كل انتهاك بحق الفلسطينيين بما فيهم المؤسسات الإعلامية"، معتبراً أن استهداف قناة القدس هو جزء من المسلسل الاسرائيلي لملاحقة أي حراك يكشف جرائمه.

بدور، قالت عضو الهيئة التنسيقية لشبكة المنظمات الأهلية هالة جبر: "إن الممارسات الاسرائيلية تأخذ أكثر من بعد، والمرحلة الحالية ساخنة جدا، لذلك فإن القرار لم يكن عفوياً وإنما ضمن خطة متكاملة تشمل استمرار الحصار والانقسام وتفعيل الأزمات المالية."

وأضافت " جميع هذه القضايا تزج بالفلسطينيين بمزيد من الفقر والبطالة، والشاهد الوحيد على هذه الأحداث هو الاعلام لذلك يلاحقه الاحتلال ويغلقه".

وقال عضو الهيئة التنسيقية لشبكة المنظمات الأهلية د. عائد ياغي: "إن القرار العنصري كان لسببين وهما استهداف الاعلام بشكل عام، واستهداف قناة القدس باعتبارها من الفضائيات المميزة التي استطاعت خلال فترة بسيطة ان توجد لها مكانة وتميز بين القنوات".

ووعد وفد شبكة المنظمات الاهلية الفلسطينية بدراسة كل السبل التضامنية مع قناة القدس والتصدي لملاحقة وقرارات الاحتلال بحقها، والتشبيك مع كل المؤسسات الداعمة والمعنية بحرية الصحافة وحرية الرأي والتعبير لإدانة قرارات الاحتلال وجرائمه بحق الاعلام الوطني الفلسطيني والعمل على وقفها.

replica watches replica watches replica watches