05:49 م - الأحد 21 اكتوبر 2018 م
›› آخر الأخبار:
هل تعتقد أن الإعلام الفلسطيني نجح في نقل رسالة مسيرات العودة الكبرى ؟
ralph lauren polo

اختتام دورة السلامة المهنية للصحفيين في غزة

2018-08-01

غزة- وحدة الإعلام

اختتم منتدى الإعلاميين الفلسطينيين بالتعاون مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر، دورة تدريبية حول السلامة المهنية للصحفيين استمرت أربعة أيام متتالية في إحدى قاعات فندق المتحف بمدينة غزة، وذلك بمشاركة أكثر من 20 صحفية وصحفي من مختلف وسائل الإعلام المحلية.

وشارك في مراسم اختتام الدورة، مدير اللجنة الدولية للصليب الأحمر بغزة جيلان ديفورن ورئيس مجلس إدارة المنتدى عماد الافرنجي والمتحدثة باسم اللجنة الدولية للصليب الأحمر سهير زقوت ومدير المنتدى محمد ياسين ومنسق العلاقات العامة أيمن عمار.

وتضمنت الدورة، تدريبات على عمليات الإخلاء أثناء حالات الطوارئ، وكيفية إعداد خطة طوارئ، وطرق التعامل مع حالات الكسور والحروق والغازات وآليات تقديم الإسعاف الأولي لضحايا الحوادث باختلافها، كما شملت شرحاً حول التغطية الإعلامية لأحداث الشغب، وكذلك شرح حول الأعيرة النارية والضربات الجوية.

ووجه الإفرنجي شكره العميق للجنة الدولية للصليب الأحمر، وخص المتحدثة باسمها سهير زقوت بالشكر، على جهودهم ودورهم وحرصهم على التعاون مع الصحفيين الفلسطينيين، مشيراً إلى دور اللجنة الدولية للصليب الأحمر في مجالات متعددة، لاسيما ما يتعلق بمتابعة أوضاع الأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي، مضيفاً أن خصوصية الوضع الفلسطيني تتطلب بذل المزيد من الجهود والاستجابة لحاجات المجتمع الفلسطيني الرازح تحت نير الاحتلال الإسرائيلي.

وحث فرسان الإعلام الفلسطيني على استثمار فرص التدريب واكتساب المهارات، مبيناً أن بيئة عمل الصحفيين الفلسطينيين هي الأخطر، مشيراً إلى الفروق بين المراسل الصحفي والمراسل الحربي، إذ إن الأخير مزود بأدوات ومعدات وخاضع لتدريبات مختلفة بخلاف المراسل الصحفي، معبراً عن ثقته بحرص الصحفيين الفلسطينيين على ملازمة الصفوف الأولى في مواجهة الاحتلال الإسرائيلي.

وشكر الإفرنجي، مشرفي دورة السلامة المهنية ومدربيها، مثنياً على جهودهم في خدمة المجتمع الفلسطيني، داعياً الصحفيين إلى الاهتمام بسلامتهم لاستمرارهم بأداء واجبهم المهني ورسالتهم الوطنية في خدمة القضية الفلسطينية.

بدوره، عبر ديفورن عن اعتزازه بالصحفيين الفلسطينيين، مشيراً لأهمية التزامهم بنقل الحقيقة ومحاربة الشائعات، داعياً إياهم إلى التثبت من المعلومات والأخبار قبل بثها ونشرها للمجتمع الفلسطيني، منوهاً لدور اللجنة الدولية للصليب الأحمر والتزامها تجاه المجتمع الفلسطيني.  

وقال: "سنبقى على عهدنا والتزاماتنا بتوفير الاحتياجات الاغاثية للشعب الفلسطيني"، مؤكداً على دور الصحفيين كشريحة مهمة في المجتمع "فكلانا نتشارك العمل في المناطق الخطرة"، وفق قوله، وتابع: " إن الهدف من الدورة إكساب الصحفيين الخبرات والمهارات للعمل بطريقة آمنة في المناطق الخطرة، ونؤكد على ضرورة حماية أنفسهم كأولوية أهم من الخبر والصورة"، موجهاً الشكر لمدربي دورة السلامة المهنية على جهودهم خلال الدورة، مؤكداً حرص اللجنة الدولية للصليب الأحمر على استمرار التعاون مع الصحفيين الفلسطينيين.

وفي الختام، جرى توزيع شهادات دورة السلامة المهنية على المشاركين في الدورة، وتسليمهم حقيبة إسعافات أولية.

replica watches replica watches replica watches